الموسوعة · الطب والصحة · التهابات الأمعاء

التهابات الأمعاء

الأمعاء الدقيقة.
التهابات الأمعاء:
تتعرض الأمعاء لعدد كبير من الالتهابات التي قد تؤدي اشتراكاتها إلى أن يصبح المرض مستعصياً على العلاج الكيميائي مما يتطلب التدخل الجراحي، من أهم هذه الالتهابات.
التهاب الكرون Cron's disease وهو عبارة عن التهاب مزمن يصيب الأمعاء في أماكن متفرقة، سببه مجهول، يصيب الشباب غالباً.
أعراضه:
إسهال.
وجع في البطن.
انسداد كامل أو جزئي في الأمعاء.
النزف.
هزال وضعف بسبب الاسهال المتكرر.
قد تحدث بواسير شرجية في المراحل الأخيرة من المرض.
العلاج:
يمكن علاج المرض بالعقاقير فيمراحله الأولى.
أما في المراحل المتقدمة، يصبح التدخل الجراحي أمراً لا بد منه. ويتضمن العلاج الجراحي استئصال الكتل الملتهبة وإعادة الأمعاء إلى وضعها الطبيعي وهي لا تؤدي في الغالب إلا إلى علاج اشتراكات المرض لا لشفاء المرض نفسه.
الانسداد.
انسداد القناة المعوية من جراء جسم غريب أو ورم أو نتيجة التصاقات في الأمعاء الدقيقة نفسها نتيجة تعرضها لعملية جراحية، أو بسبب اختناق الفتوق.
الأعراض:
آلام حادة في البطن.
تقيؤ مستمر.
انتفاخ في البطن.
توقفالتبرز.
العلاج:
العلاج بطبيعة الحال جراحي إذ يقوم الأطباء بسحب الغازات والفضلات من المعدة بواسطة أنبوب مطاطي وبعد أن يصبح المريض جاهزاً لعملية التخدير يبدأ الأطباء بشق البطن لمعرفة مكان الانسداد وتحديد موضعه للقيام بما يلزم.
أورام الأمعاء.
وهي نوعان أورام خبيثة وأورام حميدة الأورام الخبيثة قليلا ما تتعرض الأمعاء للإصابة بأورام خبيثة وأعراضها.
نزف حاد.
انسداد.
العلاج:
استئصال الجزء المصاب ووصل بقية الأجزاء السليمة ببعضها. الأمعاء الدقيقة.
التهابات الأمعاء.
تتعرض الأمعاء لعدد كبير من الالتهابات التي قد تؤدي اشتراكاتها إلى أن يصبح المرض مستعصياً على العلاج الكيميائي مما يتطلب التدخل الجراحي، من أهم هذه الالتهابات.
التهاب الكرون Cron's disease وهو عبارة عن التهاب مزمن يصيب الأمعاء في أماكن متفرقة، سببه مجهول، يصيب الشباب غالباً.
أعراضه:
إسهال.
وجع في البطن.
انسداد كامل أو جزئي في الأمعاء.
النزف.
هزال وضعف بسبب الاسهال المتكرر.
قد تحدث بواسير شرجية في المراحل الأخيرة من المرض.
العلاج:
يمكن علاج المرض بالعقاقير فيمراحله الأولى. أما في المراحل المتقدمة، يصبح التدخل الجراحي أمراً لا بد منه. ويتضمن العلاج الجراحي استئصال الكتل الملتهبة وإعادة الأمعاء إلى وضعها الطبيعي وهي لا تؤدي في الغالب إلا إلى علاج اشتراكات المرض لا لشفاء المرض نفسه.
الانسداد. انسداد القناة المعوية من جراء جسم غريب أو ورم أو نتيجة التصاقات في الأمعاء الدقيقة نفسها نتيجة تعرضها لعملية جراحية، أو بسبب اختناق الفتوق.
الأعراض:
آلام حادة في البطن.
تقيؤ مستمر.
انتفاخ في البطن.
توقفالتبرز.
العلاج:
العلاج بطبيعة الحال جراحي إذ يقوم الأطباء بسحب الغازات والفضلات من المعدة بواسطة أنبوب مطاطي وبعد أن يصبح المريض جاهزاً لعملية التخدير يبدأ الأطباء بشق البطن لمعرفة مكان الانسداد وتحديد موضعه للقيام بما يلزم.
أورام الأمعاء. وهي نوعان أورام خبيثة وأورام حميدة الأورام الخبيثة قليلا ما تتعرض الأمعاء للإصابة بأورام خبيثة وأعراضها.
نزف حاد.
انسداد.
العلاج:
استئصال الجزء المصاب ووصل بقية الأجزاء السليمة ببعضها.
أمراض الأمعاء الغليظة (انفتال الأمعاء).
وهو التفاف الجزء المتحرك منها عبر التفافه نصف دورة مما يؤدي إلى انسداد في الأمعاء صعوداً وهبوطاً.
أسبابه:
القبض المزمن.
تكاثر الفضلات والغازات.
الأعراض:
ألم حاد.
صعوبة في التبرز وخروج الغازات.
انتفاخ في البطن.
خلو المستقيم من الغائط.
العلاج:
يقوم الأطباء بعمل تنظير شرجي للمعي، حيث يعمد الطبيب إلى إدخال أنبوب مطاطي خلال عقدة الانفتال مما يؤدي إلى فتح طريق تخرج عبره الغازات والفضلات، فيزول الانفتال ويعود المعي إلى حالته الطبيعية. وعند إخفاق هذا العلاج لا بد من اللجوء إلى العلاج الجراحي، إذ يعمد الجراحون إلى فتح البطن وإعادة المعي إلى وضعه الطبيعي.
الأورام الخبيثة في القولون.
يتعرض القولون للإصابة بأورام خبيثة تبدو على شكل تدرن صلب يمتد بشكل دائري يضيق معه مجرى الأمعاء سرعان ما يتقرح وينزف مع تقدم الزمن.
الأعراض:
آلام مزمنة في البطن.
هزال وشحوب.
ضعف عام في القوى.
العلاج:
يكون العلاج في هذه الحالة جراحياً. إذ يعمد الجراحون إلى استئصال الجزء المصاب من الأمعاء على أن يشمل الاستئصال الجزء السليم المجاور للجزء المصاب ثم يعاد وصل الأجزاء السليمة مع بعضها.
أمراض المستقيم.
سرطان المستقيم.
المستقيم هو الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة وقد يتعرض للإصابة بالسرطان الذي يُعد من أكثر الأمراض التي تصيب الإنسان شيوعاً.
أعراضه:
قبض أو إسهال حاد.
مغص بطني مصحوب بآلام حادة.
نزف دموي.
انسداد معوي كامل أو شبه كامل.
العلاج:
يكون العلاج في هذه الحالة جراحياً، إذ يعمد الأطباءُ إلى استئصال المستقيم والشرج بصورة تامة ثم يحول مجرى الفضلات إلى جدار البطن فلا يعود الإنسان يستخدم شرجه.
أمراض الشرج.
يتعرض الشرج للإصابة بأمراض عديدة منها:
الخراجات:
وهي أكياس صديدية يمكن أن تصيب الإنسان في جميع مراحل حياته. وتشخيصها سهل للغاية على الطبيب الخبير إذ يتبين بالعين المجردة. حيث يبدو على شكل انتفاخ واحمرار. ويعالج جراحياً.
الناسور:
وهو ينتج عن الإصابة بالخراجات الشرجية، وهو عبارة عن فتحة صغيرة يسيل منها القيح والصديد.
العلاج:
يكون العلاج جراحياً إذ يعمد الأطباء إلى استئصال الناسور استئصالاً كاملاً.
البواسير:
عبارة عن انتفاخ يصيب الأوعية الدموية في الشرج، من أهم أسبابها: القبض المزمن، والحمل. والضغط في الأوعية الدموية.
والبواسير الداخلية التى لا ترى تكون نازفة، بينما تكون البواسير الخارجية محتقنة ومؤلمة.
العلاج:
غالباً ما يلجأ الأطباء إلى استئصال البواسير.
سرطان الشرج:
يندر حصول هذا المرض، وهو عبارة عن تقرح يؤدي إلى حدوث آلام شديدة ونزف.
علاجه:
يلجأ الأطباء إلى الاستئصال الجزئي في المراحل المبكرة لكنهم يضطرون إلى الاستئصال الجذري في المراحل المتقدمة.

11.02.2010. 08:44